خصوبة المرأة أصبحت تقاس بدقة بفضل هذا الابتكار (صورة) | اليمني اليوم

خصوبة المرأة أصبحت تقاس بدقة بفضل هذا الابتكار (صورة)

 


ألقت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية الضوء على جهاز جديد ابتكره العلماء “يغير قواعد اللعبة”، يزيد من فرص النساء في الإنجاب عن طريق الكشف بدقة عن الوقت الذي تصل فيه الخصوبة لدى المرأة لأعلى مستوياتها.

لأول مرة، أصبح بإمكان النساء التنبؤ بموعد التبويض، وهو الوقت الأمثل للحمل، بدلا من الكشف عن موعد التبويض الذي بدأ بالفعل.

وأوضحت الصحيفة أن علماء من جامعة بريستول، قد ابتكروا هذا الجهاز الداخلي، لقياس درجة حرارة الجسم بدقة، وهي إشارة واضحة للخصوبة.

وأشارت إلى أن الأجهزة الموجودة حاليًا تقيس درجة الحرارة عن طريق الفم أو الجلد. لكن هذا الجهاز الذي يشبه تصميمه تصميم التامبون، يوضع داخل المهبل ليقيس التغيرات الطفيفة كل خمس دقائق، لرسم صورة دقيقة عن دورة المرأة، من خلال تحميل تطبيق أوفيوسنس( OvuSense)، بعد إزالة جهاز الكشف في الصباح.

ويقدم التطبيق ملاحظة عن التبويض على مدار 24 ساعة، مع نافذة الأربعة أيام للتبويض، واختبارت سريرية تعطي نتائج دقيقة بنسبة 99%.

ويقول البروفيسور طوبي نولز: ” نحن فخورون بلعب دور في تطوير مثل هذا المنتج المتطور والفعال، حيث ساعد بالفعل العديد من النساء على الإنجاب”.

وكانت جيني دارلنغتون (27 عاما)، قد أصبحت حاملا بعد استخدام أوفيوسنس بوقت قصير.

وقالت الأم لطفلين من كانوك: “لقد تم تشخيص إصابتي بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات قبل سبع سنوات لكنني حملت، رغم أنني عندما أردت إنجاب طفل ثان، واجهت المشاكل”.

وأوضحت: “لقد كنت على وشك رؤية أخصائي عندما عرفت بأوفيوسنس، الذي أظهر أن الإباضة تحدث لدي كل 38 يوماً بعد الدورة الشهرية بدلاً من 16 يوما. لكن لدى استخدامه، حملت من غير صعوبة. لقد كان استثمارًا رائعًا”.

 

 

 

 

 

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم