عروسه بدون عريس.. قصة محزنة لمسنة حاولت تحقيق حلمها بالزواج | اليمني اليوم

عروسه بدون عريس.. قصة محزنة لمسنة حاولت تحقيق حلمها بالزواج

يوم الزفاف والفستان الأبيض، حلم يراود كل امرأة مهما كان عمرها، منهم من ترتديه بجسدها وقلبها حين تتوج لمن تحبه وتريده، ومنهم من ترتديه رغمًا عنها بسبب إجبار أهلها، ومنهم من لم ترتديه طوال حياتها لعدم وجود من يستحق أن ترتديه له، أو لعدم ترك بابها من الخطاب. عجوز يبلغ عمرها الستين عامًا، لم يطرق الحظ بابها لترتدي فستان الزفاف قط، لكنها لم تيأس، فقررت تحقيق حلمها وإن لم يكن هناك "عريس"، فارتدت فستان زفاف أبيض وتزينت كالعروس، وقامت بحجز قاعة أفراح لها بمفردها، وطلب ممن حولها الحضور فقط دون أي شيء. تجولت بفستان الزفاف الأبيض شوارع الإسكندرية، خاصة بمنطقة محطة الرمل بمفردها، وأصبح كل المارة ينظرون إليها في تعجب شديد، وبدأت التعليقات الساخرة تتردد على آذانها من المارة، قائلين: "ايه يا عروسة فين العريس" أكثر من مرة، إلى أن فاجأها أحد المارة من الرجال أن استوقف سيرها وأسكت الجميع، وسألها لماذا ترتدي هكذا، فأخبرته بحقيقة الأمر وأنها تمنت أن ترتدي الفستان الأبيض كبقية النساء وتشعر بأجواء الفرحة ولو لليلة واحدة، وحين علم أنها تتجه لقاعة الأفراح لتحيي حفل زفافها بنفسها وتجلس متوجة في "الكوشة"، طلب منها أن يصطحبها إلى هناك ويجلس بجوارها في "الكوشة" محاولة منه لمشاركتها تلك اللحظات، وإسعادها في تلك اللحظات من عمرها فقط.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص