استخدام انستغرام وسناب شات يسبب "عقدة نقص" ويصيب بالاكتئاب | اليمني اليوم

استخدام انستغرام وسناب شات يسبب "عقدة نقص" ويصيب بالاكتئاب

هل تعلم أن إصابتك بالاكتئاب قد تكون بسبب الشبكات الاجتماعية؟! إذ أثبتت دراسة حديثة أن الشبكات الاجتماعية، وعلى رأسها انستغرام وسناب شات تسبب ضرراً نفسياً لمستخدميها.

 

ووجد المسح الاستقصائي، الذي أجراه باحثون من الجمعية الملكية للصحة العامة في المملكة المتحدة، أن الشبكات الاجتماعية التي ضمَّت أيضاً فيسبوك وتويتر، تسبب عقدة نقص لدى المستخدمين، فضلاً عن تعزيز الشعور بالوحدة والقلق والاكتئاب، والكراهية للذات.

 

فيما كان انستغرام أكثر الشبكات الاجتماعية تأثيراً بالسلب على الشباب، إذ حصل على تقييم سلبي في 7 من أصل 14 نقطة، خصوصاً في تأثيره السلبي على النوم، وشكل الجسد، والوحدة، والاكتئاب، والتحكم، والخوف من الاضطراب، لكنه أيضاً عزَّز التعبير عن النفس، وإبراز الهوية في بعض التقييمات الإيجابية، تلاه مباشرةً في التأثير سناب شات.

 

وأُرجع ذلك إلى نشر المستخدمين لصورهم على الشبكات الاجتماعية الأربعة، وهو ما يوصل شعوراً للمستخدمين بأن الآخرين يستمتعون بوقتهم وسعداء بينما هم لا، أو يقارنون الصور المعدلة ببرامج تحرير الصور بالحياة العادية، وهو ما يعزز سلوك المقارنة واليأس لدى الشباب.

وقد شمل التأثير قطاعاً كبيراً بينهم سياسيون وهيئات صحية وأطباء وجمعيات خيرية، بحسب ما نشره موقع The Next Web.

 

واستثني من ذلك التأثير النفسي السلبي يوتيوب، إذ حصل على تقييم إيجابي في 9 من 14 معياراً صحياً تم وضعهم في إطار الدراسة، ورغم تأثيره السلبي على النوم فإنه قُيم إيجابياً في الوعي والفهم، والتعبير عن الذات، والدعم العاطفي.

 

تلك النتائج توصل إليها العلماء بعد إجراء بحثٍ حمل عنوان حالة العقل أو Status of Mind على 1479 شاباً بريطانياً تتراوح أعمارهم بين 14-24، فيما طُرح عليهم أسئلة تتعلق بكيفية شعورهم تجاه الشبكات الاجتماعية المختلفة، التي تؤثر على الصحة العقلية، وأخذوا العديد من العوامل مثل صورة الجسم، والحرمان من النوم، والهوية الذاتية في الحسبان.

 

هذا، وعلقت شيرلي كرامر، الرئيس التنفيذي للجمعية الملكية للصحة العامة بالقول إن سناب شات وانستغرام يركزان على الصورة، ويبدو أن تصنيفهما كأكثر التطبيقات ضرراً على الصحة النفسية جراء ما تسببه الصورة من مشاعر القصور والقلق.

 

فيما حذرت من الاستخدام المفرط للشبكات الاجتماعية، وترى أن جزءاً من الحل أيضاً يكمن في وجوب إشارة الشبكات الاجتماعية إلى الصور التي أُجريت عليها تعديلات.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص