في وداع رجل التنمية الأول في اليمن | اليمني اليوم
في وداع رجل التنمية الأول في اليمن

برحيلة المفاجىء والصادم ..فقدت اليمن واحد من أبرز الشخصيات الوطنية والاقتصادية الفذه التي اسهمت بدور محوري في صناعة مفردات نجاح استثنائي لايزال ماثلا ومتجسدا في الصندوق الاجتماعي للتنمية ..التجربة المتفردة والمؤسسة الشامخة التي تصنف بأنها من انجح الصناديق السيادية في المنطقة ..

انتقل الاستاذ "عبد الكريم إسماعيل الأرحبي " الى رحمة الله تعالي ليخلف في قلوب  كل من عرفوه عن قرب  وكنت أحدهم  الكثير من الحزن والحسرة على رجل الدولة الفذ  الذي غادر البلاد بصمت  قبل سنوات ورحل عن عالمنا بذات الصمت الذي مثل جزء من شخصية مسئول استثنائي اعتاد ان يعمل 10 ساعات متصلة في اليوم وتمكن خلال فترة قياسية من تقديم نموذج غير تقليدي يتسم بالكثير من النزاهة والمهنية في ادارة الصندوق السيادي الأهم في اليمن والأنجح في المنطقة ..تماما كما اعاد الاعتبار لدور وحضور وزارة التخطيط والتعاون الدولي  كواجهة للتعاون بين اليمن ومجتمع المانحين.

رحل الأستاذ " عبد الكريم الارحبي " ولايزال بنك "الأمل " للتمويل الأصغر الذي  وقف وراء انشائه يقدم القروض الميسرة للفقراء لمساعدتهم في تحسين اوضاعهم المعيشية من خلال تمويل مشاريع صغيرة اشعلت شموعا متقدة بالأمل في حياة الكثير من اليمنيين البسطاء ..ولايزال الصندوق الاجتماعي للتنمية الذي أسسه ينفذ مختلف المشاريع التنموية التي وصلت الى اكثر القري النائية على امتداد الخارطة اليمنية .

رحل الأستاذ "عبد الكريم الأرحبي " الرجل المهذب الشديد التواضع والشخصية العربية الوحيدة التي انفردت بالحصول عن جدارة على جائزة " جيت جيل" التي تمنحها مجموعة البنك الدولي للموظف الحكومي الأكثر نزاهة في العالم ...ليمثل رحيله الصادم والموجع  مناسبة للوقوف أمام مآثر ومناقب قامة وطنية فذه وشخصية استثنائية تستحق كل التبجيل والأحترام .

 

الى جنة الخلد "ابو اسامة " طيب الله ثراك وشملك بواسع رحمته 

وإنا  لله وإنا اليه راجعون

 

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم