لهذه الأسباب يسعى أشهر صانعوا الأفلام الإباحية التخلص من ترامب.. ؟ | اليمني اليوم

لهذه الأسباب يسعى أشهر صانعوا الأفلام الإباحية التخلص من ترامب.. ؟

دونالد ترمب

يسعى صانع أفلام إباحية في الولايات المتحدة للتخلص من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والاطاحة به من منصبه بطريقة غير متوقعة.

وقالت صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية إن صانع الأفلام الإباحية لاري فلينت عرض مكافأة قدرها 10 ملايين دولار لمن يدلي بأية معلومات تفضي إلى مغادرة ترامب كرسي الرئاسة.

ونشر فلينت إعلانا ضخما في صحيفة "واشنطن بوست" عرض فيه المكافأة إلى جانب مبرراته لعرضها، والأضرار التي جلبها وصول ترامب إلى البيت الأبيض.

وذكر في مبرراته أن ترامب غذى العنصرية، وفاز في الانتخابات بشكل غير قانوني، وسار بالبلاد إلى حرب نووية.

وقال إن الإطاحة بترامب قد تكون صعبة، لكنها ليست أصعب من السنوات الثلاث القادمة بوجوده على رأس السلطة في الولايات المتحدة.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص