الشرعية تحسم خياراتها وتحدد هوية القوات التي ستوافق على بقائها بالحديدة وقيامها بفتح ممرات آمنة (تفاصيل) | اليمني اليوم

الشرعية تحسم خياراتها وتحدد هوية القوات التي ستوافق على بقائها بالحديدة وقيامها بفتح ممرات آمنة (تفاصيل)

بحث وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي مع السفير الروسي لدى اليمن فلاديمير ديدوشكين اليوم، التعاون العسكري بين البلدين ومستجدات الأوضاع في اليمن وفرص السلام التي يقودها المبعوث الاممي الى اليمن.

_____________________________________________________





 اقــــــــــرأ ايــــــــــضـــــــــــا:   

 

 

 _____________________________________________________

وأكد الفريق المقدشي حرص الحكومة على السلام استنادا للمرجعيات الثلاث المتعلقة بالمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني والقرار الأممي ٢٢١٦.. مشيرا الى انه ورغم التزام الحكومة بإنهاء معاناة الشعب اليمني، والتزامها باتفاقيات ومشاورات السلام، والتي كان اخرها اتفاق السويد، الا ان مليشيا الحوثي الانقلابية، ترفض الرضوخ للسلام، وتتعنت تجاه تنفيذ الاتفاقات.

وناقش اللقاء مساعي المبعوث الأممي لدى اليمن في تنفيذ مخرجات مشاورات السويد ،وتنفيذها على ارض الواقع في محافظة الحديدة.

المقدشي عرض على الجانب الروسي تصور الشرعية بخصوص الوضع في الحديدة حيث اشار ، الى ضرورة عودة قوات الأمن التي ما قبل ٢٠١٤ (ما قبل انقلاب الحوثي) لتتولى مهام حفظ وبسط الأمن وتعزيز عملية السلام في المحافظة الساحلية.

وفي حديث المقدشي اشارة الى رفض الشرعية مقترحات باستقدام قوات اجنبية اممية تتتولى فتح ممرات آمنة في الحديدة وتسيير مرور المساعدات الانسانية ، على ان يتم انسحاب قوات الشرعية ومليشيات الحديدة الى خارج المدينة واخلاء كافة مؤانها.

 وفي اللقاء أشاد وزير الدفاع بالعلاقات الثنائية مع روسيا الصديقة وتاريخ التعاون العسكري والسياسي بين البلدين ، وثمن دورها الداعم للحكومة الشرعية ممثلاً بفخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية وما يخدم السلم الدول.

حضر اللقاء مساعد الملحق العسكري في سفارة اليمن في الرياض العقيد الركن احمد لاهب.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص