بعد سابقة استهداف محطات النفط ..السعودية تستنفر قواتها وتقطع اجازات الضباط والجنود وتحشد في المنطقة الشرقية ..ماذا يحدث ! | اليمني اليوم

بعد سابقة استهداف محطات النفط ..السعودية تستنفر قواتها وتقطع اجازات الضباط والجنود وتحشد في المنطقة الشرقية ..ماذا يحدث !

بدأت القوات السعودية بحشد تعزيزات عسكرية مكثفة في المنطقة الشرقية الغنية بالنفط، بعد يوم من قصف مليشيات الحوثي محطتي ضخ للنفط شرقي البلاد.

وجاءت التعزيزات بناء على تعميم داخلي عاجل أرسلته قيادة قوة المنطقة الشرقية في الجيش السعودي،.





التعميم الذي أرسله مساعد قائد قوة الواجب 162، ألزم جميع منسوبي قيادة المنطقة الشرقية (قوة النعيرية) من ضباط وأفراد، بقطع إجازاتهم، والاستعداد لأي أمر قد يحدث.

ويشير التعميم إلى حالة من التأهب لمواجهة التطورات في المنطقة، وتحسبا لأي تصعيد قد تشهده، في ظل التوتر بين الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة وبين إيران من جهة أخرى.

وكان وزير الطاقة السعودي خالد الفالح قال، صباح الثلاثاء، إن محطتي ضخ لخط الأنابيب شرق - غرب الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، تعرض لهجوم من طائرات "درون" دون طيار مفخخة.

 

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم