الأميرة " هيا بن الحسين " ترفض عرضا ماليا خياليا من حاكم دبي مقابل استعادته لأولادة وترد على رسالة نصيه منه " امومتي ليست للبيع " ( اخر المستجدات) | اليمني اليوم

الأميرة " هيا بن الحسين " ترفض عرضا ماليا خياليا من حاكم دبي مقابل استعادته لأولادة وترد على رسالة نصيه منه " امومتي ليست للبيع " ( اخر المستجدات)

كشفت صحيفة القدس العربي عن عرض مغرٍ من ولي عهد دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لزوجته الأميرة هيا بن الحسين، مقابل إعادة أولاده إلى دبي.

ويمثل انتقال القضية المرفوعة في القضاء البريطاني إلى مرحلته الثانية، فشلا للرهان على التفاوض والحل السلمي للمشكلة.





ووصل العرض للأميرة عبر الرسائل النصية القصيرة لكنها رفضت التعاطي معها، وتشمل “شيكا على بياض” لأي مبلغ مالي تطلبه، وضمانات تسمح لها برؤية أولادها في دبي متى شاءت.

في الأثناء، تردد بأن الأميرة الأردنية منعت وبصلابة التعاطي مع “عرض جديد” من الشيخ الإماراتي النافذ والثري قوامه الاستعداد لدفع “أي مبلغ مالي” وبدون قيد أو شرط مقابل “ضمانات” بأن تستطيع زيارة أولادها بأي وقت في دبي في حال قررت إعادتهم.

العرض المالي لم يكن له حدود وأقرب لصيغة"شيك على بياض".

وتضمن العرض نفسه “أي ضمانات” مطلوبة وثائقيا وقانونيا بحيث تستطيع الأميرة الأم وبعد الطلاق الرسمي زيارة ولديها بأي وقت، وبحيث يغلق ملف الشكوى لدى القضاء البريطاني بتسوية قانونية شاملة تحصل بموجبها الأميرة على الطلاق الرسمي وحقوقها كاملة. ويتضمن نص الاتفاقية آلية للتواصل بين “أم مطلقة” وأولادها وبضمانة المحكمة البريطانية وفقا لاقتراحات مكتوبة قدمها مكتب آل مكتوم القانوني.

إبلاغات الشيخ آل مكتوم كانت دوما تركز على حقيقة أنه لا يريد استعادة زوجته بل أولاده وعلى أساس أن يعيشوا بكنف العائلة وفي بلدهم.

لكن رد الأميرة الأم نقل بوضوح وعلى أساس: “أمومتي وحضانتي لأطفالي وفي مكان آمن ليست للبيع”.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص