مصادر طبية تكشف جنسية الوافدين المشتبه باصابتهم بـ"كورونا" التي تعتزم الإمارات وضعهم في حجر صحفي بمستشفي بعدن وسط رفض متصاعد ! | اليمني اليوم

مصادر طبية تكشف جنسية الوافدين المشتبه باصابتهم بـ"كورونا" التي تعتزم الإمارات وضعهم في حجر صحفي بمستشفي بعدن وسط رفض متصاعد !

قال مصدر بمستشفى الصداقة بالعاصمة المؤقتة عدن ان الإمارات تخطط لنقل اليمنيين من ووهان الصينية إلى عدن ووضعهم في المستشفى الواقع وسط حي سكني ما أثار هلع السكان وهددوا باقتحام المستشفى.

واعلن عمال وأطباء وممرضين وإداريين بمستشفى الصداقة رفضهم استمرار مشروع تشييد مبنى الحجر الصحي لمرضى كورونا .





وقالوا في بيان مشترك «نرفض استقبال المرضى المصابون بالكورونا ونطالب بتجهيز حجر صحي لهم في منطقة غير مأهولة بالسكان حتى لا ينتشر الوباء في المجتمع».

وجري خلال الايام الماضية القيام بتجهيز مبنى للحجر الصحي لمرضى كورونا داخل مستشفى الصداقة والذي يحتوي على اقسام كبيرة ومختلفة من الاطفال والنساء والسرطان والغسيل الكلوي والتي تستقبل حالات المرضى من كل المحافظات لأنه مستشفى مركزي يقع في حي سكني مزدحم (بمديرية الشيخ عثمان).

* تعليق العمل 

واستجابة لرفض الاهالي والعاملين في المستشفى ؛علق مكتب الصحة العامة والسكان ومستشفى الصداقة في عدن أعمالهم في إنشاء محجر وعزل صحي للحالات المشتبه اصابتها بفيروس كورونا.

وقال المكتب في بيان (اطلع عليه مأرب برس) إن هذا التعليق جاء بعد هيجان شعبي لعدد من المواطنين في منطقة عمر المختار والعاملين في مستشفى الصداقة والتهديدات التي تلقاها مدير مكتب الصحة ومدير عام المستشفى.

وذكرت الصحة أنها قد عملت خلال الفترة السابقة على تنشيط فرق الاستجابة والترصد الوبائي وتتبع اي حالات محتمله لكورونا أو للحميات بالتنسيق مع عدد من الجهات في رئاسة الوزراء ووزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية والعمل على ايجاد غرفة عزل للحالات المحتملة في مستشفی الصداقة.

يذكر ان الخارجية اليمنية كانت قد اعلنت في وقت سابق استعداد دولة الامارات لنقل اليمنيين من ووهان الصينية بؤرة تفشي كورونا ، الى اراضيها ومن ثم نقلهم الى اليمن .

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص