تحذير ..لا تترك " معقمات الأيدى في سيارتك لتجنب هذه المخاطر المؤكدة ! | اليمني اليوم

تحذير ..لا تترك " معقمات الأيدى في سيارتك لتجنب هذه المخاطر المؤكدة !

أستاذ يضع معقم اليدين في احد الصفوف مع عودة الطلاب الى المدارس ب

 

في ظل تفشي وباء كورونا، قام الكثير من الناس بتخزين معقمات اليدين لحماية أنفسهم. ومع إعادة فتح بعض المدن والشواطئ العامة، من المرجح أن يستخدم الكثيرون معقمات الأيدي لمحاربة الفيروس، لكن يحذر خبير من أن درجات الحرارة الساخنة يمكن أن تجعل الكحول في هذه المطهرات تتبخر، مما يقلل من فعاليتها، وفقاً لتقرير لـ«ساينس تايمز».
وجاء التحذير من الدكتور غريغ بويس، الأستاذ في جامعة فلوريدا غولد كوست، الذي قال إنه قد لا يكون من الجيد ترك معقمات اليدين داخل السيارات.





كما حذر مهندسو شركة «فورد» لصناعة السيارات من أن كحول الإيثانول من المحتمل أن يتلف الجزء الداخلي من السيارة.

وفي الآونة الأخيرة، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي أخباراً عن المطهرات المتفجرة بعد أن كشفت سيدة من باكسادين في مدينة لانكشاير البريطانية عن «أضرار المعقمات الخفية».
وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية، خرج آلاف البريطانيين إلى الشواطئ يوم الأربعاء للاستمتاع بأشعة الشمس حيث وصلت درجة الحرارة إلى 28 درجة مئوية، ما اعتبر أكثر يوم حار في السنة حتى الآن.
بالطبع، أولئك الذين استفادوا من الطقس من المرجح أن يكونوا قد وضعوا في سياراتهم معقمات اليدين. ومع ذلك، حذر الدكتور غريغ بويس من أن ترك زجاجات المنتج داخل السيارات لن تكون فكرة جيدة.
ويمكن أن تصل حرارة السيارة المتوقفة في ضوء الشمس المباشر إلى 113 درجة فهرنهايت (45 درجة مئوية)، بينما تصل درجات الحرارة الخارجية إلى 70 درجة فهرنهايت (21 درجة مئوية).
وقال بريس بأنه عند التعرض لدرجات حرارة عالية، يمكن أن تصبح معقمات اليد أقل فعالية لأنها تفقد محتواها من الكحول. بالإضافة إلى ذلك، حذر ميكانيكيو السيارات أيضاً من أن هذا المنتج قد يتسبب في إتلاف الأجزاء الداخلية من المركبات.
ولاحظ مهندسو شركة «فورد» ما أسموه «تآكلاً كبيراً بشكل خاص» في بعض السيارات التي تم اختبارها في تركيا بعد تركها في درجات الحرارة القصوى.
وتتبعوا سبب الضرر ووجدوا أنه من الإيثانول، وهو نوع الكحول الموجود في مطهرات اليدين. وفقاً لمارك مونتجمري، كبير مهندسي «فورد»: «تمكنا من تتبع سبب الضرر لنكتشف أنه الإيثانول والذي وجد على الأرجح في أحد من معقمات الأيدي الشعبية».
ووجد الخبراء أنه حتى معقمات اليد، وهي أكثر المنتجات التي تبدو غير ضارة، يمكن أن تتسبب بمشاكل.
وفي الآونة الأخيرة، حذرت سيدة بريطانية من الأضرار الخفية لمعقم الأيدي بعد انفجار زجاجة من المنتج في سيارتها الساخنة بسبب درجات الحرارة العالية.
وروت أليكس تشادويك أنه عندما فتحت ابنتها غطاء معقم الأيدي، انفجرت الزجاجة لتغمر المادة عين الطفلة اليسرى. وهذا المثال يشدد على ضرورة عدم ترك معقمات اليد لفترة طويلة جداً داخل سيارة ساخنة.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم