الحكومة الشرعية تزف "بشرى" لسكان العاصمة صنعاء (تفاصيل) | اليمني اليوم

الحكومة الشرعية تزف "بشرى" لسكان العاصمة صنعاء (تفاصيل)

وزير الخارجية اليمني والمبعوث الأممي

كشف وزير الخارجية اليمني ، محمد الحضرمي، السبت إن الحكومة وافقت على مبادرة المبعوث الأممي إلى اليمن "مارتن غريفيث" لوقف إطلاق النار، وتشكيل وَحدة مشتركة لمواجهة فيروس كورونا.

وقال الحضرمي، في تغريدات على موقع وزارة الخارجية اليمنية في "تويتر"، إن الحكومة "وافقت على مبادرة المبعوث الأممي، بما في ذلك وقف إطلاق النار، وتشكيل وحدة مشتركة لمكافحة كورونا، وفتح الطرقات كاملة لاسيما في تعز، وفتح مطار صنعاء للرحلات الدولية، وسداد رواتب جميع الموظفين، والإفراج عن جميع الأسرى، واستئناف المشاورات".





وأضاف وزير الخارجية اليمني: "على المبعوث ومجلس الأمن والمجتمع الدولي كشف المعرقل الحقيقي للسلام أمام العالم وتحميل الحوثيين المسؤولية كاملة".

وأشار الوزير، إلى أن مليشيا الحوثي رفضت المبادرة، وذلك دليل على أنهم لا يرغبون في السلام ولا يكترثون لمعاناة اليمنيين.

في السياق ذاته، جدد المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، الدعوة إلى وقف الحرب وتوحيد الجهود؛ للاستجابة لتفشي فيروس كورونا.

وأكد في بيان، على أهمية إعادة توجيه مسار البلاد نحو المصالحة والتعافي وتمهيد الطريق لمستقبل أفضل، داعيًا الأطراف اليمنية إلى التخلي عن الحرب والانقسام، والبناء على نقاط التقارب.

ولم تحرز مفاوضات ستوكهولم أي تقدم التي انعقدت في ديسمبر(كانون أول) 2018، برعاية الأمم المتحدة بين الحكومة الشرعية ومليشيا الحوثي.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم