"بن بريك" يظهر مجددا ويفاجأ السعودية بتوجيه هذه الدعوة الغير مسبوقة ! | اليمني اليوم

"بن بريك" يظهر مجددا ويفاجأ السعودية بتوجيه هذه الدعوة الغير مسبوقة !

احمد سعيد بن بريك

دعا رئيس الجمعية الوطنية في المجلس الانتقالي احمد بن بريك المملكة العربية السعودية لاصدار بيان سياسي مشترك يوضح شراكة المجلس مع دول التحالف العربي وخاصة الشراكة الإستراتيجية التي قال انه يأمل أن تكون استعادة دولة الجنوب في مقدمة مصفوفة البيان المشترك .

وجاء ذلك في بيان اصدره يوم الأحد وجاء فيه:





بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد الخلق أجمعين

ياجماهير شعبنا الجنوبي العظيم

يسعدني في هذا اليوم السعيد أول أيام عيد الفطر المبارك أعاده الله علينا وعليكم بالخير والمسرات، أن اتقدم ومعي أعضاء هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي بقيادة الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي بخالص التهاني وأزكى الأمنيات إلى جماهير شعبنا الجنوبي العظيم في الداخل والخارج وإلى الأمة العربية والإسلامية بهذه المناسبة العظيمة.

كما نهنئ أبطالنا الميامين المرابطين في جبهات القتال وميادين الشرف على طول حدودنا مع الجمهورية العربية اليمنية، الذين يقفون صامدون للدفاع عن أرضنا وعرضنا ضد مليشيات الحوثي المدعومة من إيران وهذه جبهتنا الأولى بالتعاون مع دول التحالف العربي .

والجبهة الثانية التي فُرضت علينا من قبل مليشيات حزب الإصلاح الإخواني التي سحبت الألوية والعتاد لمواجهتنا وإعادة احتلالنا في جبهة شقرة والطرية بأبين وشبوة وحضرموت.

لقد منحت مليشيات الإصلاح الإخوانية لنفسها الحق في تحويل انتصارنا وتحرير أرضنا إلى انكسار، لكن هيهات فأبطالنا في المقاومة الجنوبية وقواتنا المسلحة الجنوبية حولت هجومهم إلى "انكسار" وسجلت أروع البطولات وشُهد لها بذلك الداخل والخارج والعالم أجمع .

ياجماهير شعبنا الجنوبي العظيم

لقد أعلنت الحكومة الفاسدة إن عاصمتنا الجنوبية عدن مدينة موبؤوة بفيروس كورونا والحميّات الأخرى وأعطت لقواتها الحق لاقتحام عدن بضوء أخضر إقليمي، وحركت على الأرض لأجل ذلك الألوية المحمولة والدبابات والمدرعات والأطقم والأفراد من عسكريين وأعضاء تنظيمات إرهابية.

وفي الوقت الذي كان من المفترض أن تحقق تلك القوات انتصارات على المليشيات الحوثية في جبهة نهم ومأرب وتعز، عادت تجر أذيال الخيبة، ولكن ذلك ليس بغريب على حكومة عملت ولازالت تعمل بمنهجية لتدمير دولتنا ومؤسساتنا الوطنية الجنوبية لتعيد احتلالنا من جديد ووضعنا تحت سيطرة نظام إخواني فشل في كثيرٍ من الدول العربية ويريد أن يطبق منهجه علينا منذ أن شارك نظام المخلوع في الحرب على شعبنا في صيف 1994م، وتعمّدت إقصاء الكادر الوظيفي والقيادي في قواتنا المسلحة والأمن الجنوبي.

ياجماهير شعبنا الجنوبي العظيم..

لقد برهن المجلس الانتقالي الجنوبي منذ تأسيسه بقيادة الأخ القائد عيدروس قاسم الزُبيدي إنه الحامل السياسي الوحيد الذي يسعى وبكفاءة إلى استعادة الدولة دولة الجنوب بكامل أركانها، ولعل نتاج ذلك اتخاذ قرار الطوارئ والإدارة الذاتية للجنوب في 25/ أبريل/ 2020م كمحصلة لنضال شعبنا الجنوبي العظيم السلمي الذي بدأ منذ 7 يوليو 1994 والعسكري في العام 2015م.

إن الإدارة الذاتية للجنوب ستعمل من من أجل تحسين الخدمات الأسياسية للمواطنين وخاصة في مجال الكهرباء والمياه والصحة والنظافة، ولقد أكدنا منذ اليوم الأول لإعلان الإدارة الذاتية إننا سنتعامل بشفافية مع جماهير شعبنا الجنوبي العظيم وبنفس الطاقم المُعين من السلطة السابقة ولن نستخدم أسلوب الإقصاء.

كما أكدنا للجميع  إننا لا نملك عصا سحرية، فإصلاح خراب ودمار ممنهج منذ 30 عاما وربما تمتد جذوره إلى ما أبعد من ذلك، يحتاج إلى وقت طويل، لكن عهدا ووعدا لشعبنا الجنوبي العظيم بأننا سنعمل بكافة طاقتنا وسنواصل الليل بالنهار، آملين أن تمنح لنا الفرصة والثقة لأسابيع وأشهر قليلة.

كما نطمئن إخواننا الذين انظموا إلى قواتنا المسلحة بأن معاملتهم ستكون بنفس معاملة إخوانهم من أبناء الجنوب كافة من دون أي تمييز، وكذا إخواننا المواطنين من أبناء الشمال الذين يقيمون في بلادنا، بأنهم ضيوف علينا وسيعاملون معاملة حسنة حتى تضع الحرب أوزارها.

ياجماهير شعبنا الجنوبي العظيم

نعمل في كل الجبهات الاقتصادية والخدمية والحربية ووفدنا الكبير بقيادة الأخ القائد/ عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي يواصل لقاءاته بالقيادة السعودية برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك/ سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، وسمو ولي عهده الأمين الأمير/ محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، بعد أن تلقى دعوة رسمية من القيادة السعودية ولمدة ثلاثة أيام.

نأمل أن يصدر بيان رسمي مشترك من الحكومة السعودية والمجلس الانتقالي الجنوبي يوضح شراكتنا مع دول التحالف العربي وخاصة الشراكة الإستراتيجية التي نأمل أن تكون استعادة دولة الجنوب في مقدمة مصفوفة البيان المشترك إن شاء الله.

ياجماهير شعبنا الجنوبي العظيم

إن استحقاقنا الحتمي لقيام دولتنا ليس محل تفاوض وليس محل تخمين، وإنما هو ثمرة لنضال شعبنا الجنوبي العظيم وتضحيات شهداءنا الأبرار .

في الختام نتمنى للجميع السعادة والصحة التامة، سائلين الله العلي القدير أن يجنب شعبنا وأمتنا العربية والاسلامية هذا الوباء والبلاء، وأن تنعم بلادنا وسائر دول المنطقة بالأمن والاستقرار، وأن نكون عنصرا فاعلا ضمن دول الجزيرة والخليج لحفظ الأمن والاستقرار في خليج عدن والمحيط الهندي.

اللواء/ أحمد سعيد بن بريك

رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي

رئيس اللجنة العليا للإدارة الذاتية للجنوب

العاصمة/ عدن

الأحد 24/ مايو/ 2020م

 

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم