قيادة اللواء "35" مدرع تكشف عن تحشييد عسكري بتعز واخضاع قائد عسكري كبير للاقامة الجبرية بمنزله ( بيان ) | اليمني اليوم

قيادة اللواء "35" مدرع تكشف عن تحشييد عسكري بتعز واخضاع قائد عسكري كبير للاقامة الجبرية بمنزله ( بيان )

 قيادة اللواء 35 مدرع

عبرت قيادة اللواء 35 مدرع في بيان صحفي صدر مساء اليوم، عن أسفها للتحشيد العسكري الذي حدث اليوم في التربة بتعز عقب تعيين الشمساني قائدا للواء 35 مدرع .

واعرب البيان أسف قيادة اللواء للتحشيد العسكري غير المبرر والاستعراض المفرط للقوة في أماكن ظلت وما زالت آمنةً وعمقاً استراتيجياً لمقاومة مليشيا الانقلاب الحوثية، وما حدث مؤخراً من فرض الإقامة الجبرية على العقيد عبدالملك الأهدل رئيس أركان اللواء القائم بأعمال قائد اللواء في منزله بمدينة تعز.





وأدانت قيادة اللواء محاولة الاغتيال الآثمة التي تعرض لها القائد الميداني المساعد مروان البرح، عبر إطلاق النار عليه من قبل قوات اللواء الرابع مشاه جبلي المتمركزة في مبنى الكهرباء بمدينة التربة، والتي نتج عنها إصابة أحد مرافقيه إصابة بليغة.

وأكدوا ولاؤهم المطلق لله والوطن والثورة والشرعية الدستورية، مناشدين الرئيس هادي؛ بدماء الشهداء وأنّات الجرحى وطموح أبناء الشعب اليمني، وبروح الوطنية والنظرة الثاقبة، حقن دماء رفاق السلاح من الحرب العبثية التي يُخطط لها بحُجج ومبررات واهية لا أساس لها من الصحة، والتي ستكون بمثابة خدمة مجانية للمليشيات الانقلابية، وستأتي على أرواح الكثير من الأبرياء في مسرح عمليات اللواء 35 بمنطقة الحجرية والمسراخ الذي حددته أوامر وتعليمات رئيس هيئة الأركان العامة، وهي المنطقة الأكثر أمناً واستقراراً وذات كثافة سكانية عالية، والتي حافظ عليها اللواء طيلة خمس سنوات حتى باتت ملاذًا آمناً للكثير من الأسر النازحة الفارة من جحيم الحرب ومن مختلف محافظات الجمهورية، والتي تتميز منذ القِدم بروح التعايش والمواطنة والقبول بالآخر من مختلف التوجهات والمناطق من جميع المحافظات، في تناغم قل نظيره في عموم الوطن.

وناشدوا المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، بإعادة النظر في قرار تعيين قائد للواء 35 مدرع، لكون التعيين جاء من خارج اللواء، في تجاهل وانتقاص واضح للأدوار البطولية التي سطرها ضباط اللواء 35 رفاق الشهيد القائد عدنان الحمادي، الذين كان لهم دور بارز في مقارعة الانقلاب وتشكيل نواة الجيش الوطني والدفاع عن الشرعية منذ الوهلة الأولى والذي أيضا يحملون كل المؤهلات لشغل المنصب، ولكون المعين من قبلكم كان له دور عدائي ضد اللواء والشهيد القائد، حيث شاركت قواته في اقتحام مسرح عمليات اللواء 35 مدرع في معارك أدت إلى سقوط عدد من الشهداء والجرحى من منتسبي اللواء 35 وما زالت قواته تتمركز في جزء من مسرح عمليات اللواء 35 وتنتشر بأطقمها وأسلحتها الثقيلة والمتوسطة حتى اللحظة..

وذكر البيان أنه تم تشكيل لجنة للقاء العميد عبدالرحمن الشمساني لإطلاعه على الموقف داخل اللواء، وتم الاتفاق معه على عدم اتخاذ أي خطوة حتى يتم التواصل مع المستوى الأعلى، وتوضيح الصورة.. لكننا تفاجأنا صباح اليوم بخروج لجنة من تعز للقيام بعملية استلام اللواء، في مخالفة لما تم الاتفاق عليه.

ونفى البيان عدم صحة المعلومات التي تحدثت عن تعرض العميد الشمساني لمحاولة اغتيال، وأن هذه المعلومات تأتي في سياق الحملة الإعلامية المسعورة التي تستهدف اللواء وقياداته.

وكانت مصادر اعلامية افادت بنجاة قائد اللواء 35 مدرع العميد عبدالرحمن الشمساني من محاولة اغتيال جنوبي تعز.

وفي وقت سابق من اليوم، وجه محافظ المحافظة، نبيل شمسان، كافة القيادات العسكرية بكسر محاولات اختراق صفوف الجيش و رفع الجاهزية؛ وفقا للمركز الاعلامي لمحور تعز.

واندلعت إشتباكات عنيفة بين ثلاثة أطراف بمدينة التربة، مركز مديرية الشمايتين، جنوبي المحافظة، بين قوات عسكرية وأمنية، بعد يوم من تعيين العميد عبد الرحمن ثابت شمسان، قائدا للواء 35 مدرع.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم