جماعة الحوثي تتوج انتقامها من الرئيس الراحل "صالح" بإحراق بساتين العنب "الرازقي" الشهيرة المملوكة له بعد تجريف منزلة بجنوب العاصمة !(صورة) | اليمني اليوم

جماعة الحوثي تتوج انتقامها من الرئيس الراحل "صالح" بإحراق بساتين العنب "الرازقي" الشهيرة المملوكة له بعد تجريف منزلة بجنوب العاصمة !(صورة)

 احراق مزارع الرئيس اليمني السابق في صنعاء

عقب تجريفهم لبقايا منزلة بجنوب صنعاء ومصادرة ممتلكات لأسرته ونهب مقتنياته الشخصية والخاصة  قامت ميلشيا الحوثي باحراق مزارع “العنب” التابعة للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح استعداداً لبيعها كأراضي في العاصمة اليمنية صنعاء.

وقال مراسل "يمن مونيتور" إن الحوثيين انتهكوا قراراً من النيابة والمحكمة الجزائية الخاضعة لسيطرتهم توجه بحجز الأملاك، وقرارات أخرى تحظر التصرف بها.





وأضاف أن “الحوثيين أحرقوا مزارع العنب شمالي العاصمة، في محاولة للتخلص من الأشجار للبدء بعملية استحداث مبان أو بيعها كأراضي”.

وارتفعت أسعار الأراضي في صنعاء إلى مستويات قياسية تصل قيمة اللبنة الواحدة (44 متراً) في المنطقة ذاتها بين (5 إلى 20 مليون ريال)، (الدولار في مناطق الحوثيين يساوي 609 ريال).

وأفاد بأن “جماعة الحوثي نفذت الثلاثاء عملية هدم لسور منزل محمد علي صالح وأقربائه الواقع في خط المطار المجاور لجولة مصعب بن عمير واستحدثت محطة لتعبئة المياه من أراضي وعقارات تتبع علي صالح”.

وقال عدد من السكان المجاورين، لعقارات الرئيس صالح، في حديث لـ”يمن مونيتور”: يتم الآن احراق هذه المزارع والاشجار العنب التي لها عشرات السنين في غمضة عين والتصرف في هذه العقارات .

وأضافوا: أن الحوثيين يتصرفون في تلك الأراضي كأنها ملك خاص فهم يدخلون ويخرجون كما يحلوا لهم دون غيرهم وبشكل غير قانوني.

واحتفى الحوثيون الأسبوع الماضي بمرور ست سنوات على سيطرة الجماعة على العاصمة صنعاء، بمساعدة من حليفهم السابق علي عبدالله صالح الذي قُتل مع زيادة الخلافات بين الطرفين نهاية 2017م.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم