2020/01/28
"السعودية" تبدد شكوك اثارتها حملات " قطرية " وتعلن موقف قوى ورافض لـ" صفقة القرن " ( تفاصيل)

بدد الموقف السعودي القوى والرافض لما يسمي بـ " صفقة القرن " الشكوك التي اثارتها حملات قطرية مكثفة لابراز المملكة كاحد الرعاة للصفقة التآمرية .
وشدد الملك سلمان في اتصال هاتفي مع الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، على أن موقف السعودية لن يتغير من القضية الفلسطينية، وذلك بعد كشف الرئيس الأمريكي عن بنود ما يسمى بـ"صفقة القرن".

 وقال العاهل السعودي: "قضيتكم هي قضيتنا وقضية العرب والمسلمين، ونحن معكم"، داعيا الى ضرورة "تحقيق السلام الشامل والعادل على اعتبار ان السلام خيار استراتيجي، بما يؤدي الى حل نهائي يحقق الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني".

بدوره، شكر الرئيس الفلسطيني العاهل السعودي على "مواقف السعودية الثابتة لتجسيد استقلال دولة فلسطين على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

وفي وقت سابق من الثلاثاء، استعرض ترامب، في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الخطوط العريضة لما أطلق عليه إعلاميا "صفقة القرن" لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ومن أهم المقترحات التي طرحها ترامب، إقامة دولة فلسطينية وعاصمتها في القدس الشرقية، إلى جانب دولة إسرائيل، على أن تبقى القدس "عاصمة غير مجزأة لإسرائيل".

كما تشمل الخطة الاعتراف الأمريكي بالمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية، مع تجميد بناء المستوطنات الجديدة خلال فترة مدتها أربع سنوات مخصصة لخوض مفاوضات بين طرفي النزاع، حول معايير الدولة الفلسطينية المزمع إقامتها.

المصدر: وفا

تم طباعة هذه الخبر من موقع اليمني اليوم www.alyemenialyoum.com - رابط الخبر: http://alyemenialyoum.com/news52904.html