2020/10/16
لأول مرة ..مسئول كبير في،"الشرعية " يكشف،عن تغير طارئ في توجهات الحوثيين بعد نجاح صفقة تبادل الاسرى !

وصف مستشار رئيس الجمهورية الدكتور "احمد بن دغر" افراج الحوثيين عن الاسرى والمعتقلين بموجب صفقة التبادل الاكبر، من نوعها بانها تمثل "صحوة ضمير“ لدى الحوثيين، داعيا الى المضي نحو المصالحة الوطنية.

وشدد الدكتور أحمد عبيد بن دغر على ضرورة إطلاق جميع الأسرى، دون قيد أو شرط، والمضي نحو المصالحة الوطنية الكبرى.

وبارك "بن دغر" في تغريدة على "تويتر"، رصدها ”مأرب برس“، "خطوة إطلاق سراح الأسرى، مباركًا للأسر التي تفرح اليوم بعودة أبنائها لدفء العائلة، لا ينبغي أن يبقى أسيرًا يمنيًا في سجن يدعي أصحابه الانتماء لليمن.

وقال مستشار رئيس الجمهورية: "أخلاقيًا وإنسانيًا ينبغي إطلاق سراح جميع الأسرى دون قيد أو شروط".

وأشار إلى أن "تبادل الأسرى لعلها عودة للعقل عند الحوثيين، وربما صحوة في الضمير، تتبعها خطوة واعية مدركة للمخاطر الكبرى الناجمة عن الإنقلاب والتمرد على الشعب والوطن".

وأضاف مستشار رئيس الجمهورية: "نريدها عودة نحو سلام عادل وشامل، لا يمكن بناؤه خارج مرجعياته أو بعيداً عن المصالح الوطنية الكبرى".

وثمن بن دغر جهود المبعوث الأممي السيد مارتن جريفت، وكل الفاعلين الإقليميين والدوليين، وكل الوسطاء الخيرين الذين كان لهم الفضل في نجاح هذه المبادرة، ومرة أخرى لتكن خطوة نحو مصالحة وطنية شاملة يتبعها سلام عادل ودائم.

كما ثمن جهود "رجال الشرعية الذين صبروا وصابروا حتى أوصلوا العديد من الأسرى إلى أهاليهم. وأدخلوا الأمان إلى قلوب الأسرى وأمنوا خوفهم وفكوا أسرهم. لهم كل التقدير والاعتزاز".

تم طباعة هذه الخبر من موقع اليمني اليوم www.alyemenialyoum.com - رابط الخبر: http://alyemenialyoum.com/news58036.html